ما حكم الحلف بغير الله؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

m3 ما حكم الحلف بغير الله؟

مُساهمة من طرف محمد زهران في الثلاثاء يوليو 26, 2011 1:30 pm

ما حكم الحلف بغير الله؟


لا يجوز الحلف بشيء من المخلوقات، لا بالنبي صلى الله عليه وسلم، ولا بالكعبة، ولا بالأمانة، ولا غير ذلك في قول جمهور أهل العلم. بل حكاه بعضهم[1] إجماعاً. وقد روي خلاف شاذ في جوازه بالنبي صلى الله عليه وسلم، وهو قول لا وجه له بل هو باطل، وخلاف لما سبقه من إجماع أهل العلم وخلاف للأحاديث الصحيحة الواردة في ذلك، ومنها ما خرجه الشيخان عن أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه، أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((إن الله ينهاكم أن تحلفوا بآبائكم فمن كان حالفاً فليحلف بالله أو ليصمت))، وفي الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((من حلف فقال في حلفه باللات والعزى فليقل: لا إله إلا الله))، ووجه ذلك أن الحالف بغير الله قد أتى بنوع من الشرك فكفارة ذلك أن يأتي بكلمة التوحيد عن صدق وإخلاص ليكفر بها ما وقع منه من الشرك. وخرج الترمذي والحاكم بإسناد صحيح عن ابن عمر رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((من حلف بغير الله فقد كفر أو أشرك))[2]، وخرج أبو داود من حديث بريدة بن الحصيب رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((من حلف بالأمانة فليس منا))، وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((لا تحلفوا بآبائكم ولا بأمهاتكم ولا بالأنداد، ولا تحلفوا بالله إلا وأنتم صادقون)) أخرجه أبو داود والنسائي، وممن حكى الإجماع في تحريم الحلف بغير الله الإمام أبو عمر بن عبد البر النمري رحمه الله. وقد أطلق بعض أهل العلم الكراهة فيجب أن تحمل على كراهة التحريم عملاً بالنصوص وإحساناً للظن بأهل العلم.

الجواب للشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله
اقتباس:
الحلف بغير الله لا يجوز بل يجب أن يكون الحلف بالله وحده سبحانه وتعالى لما ثبت عن رسول الله عليه الصّلاة والسّلام أنّه قال {من كان حالفًا فلا يحلف الا بالله أو ليسكت} وقال عليه الصّلاة والسّلام {من حلف بغير الله فقد أشرك} (فقد كفر أو أشرك).
فالحلف بغير الله من المحرمات الكفرية ولكنّه من الشرك الأصغر إلا إذا قصد أنّ محلوفه عظيم كعظمة الله أو أنّه يتصرّف بالكون أو أنّه يُدعى من دون الله صار كفرًا أكبر نعوذ بالله فإذا قال وحياة فلان أو وحياة الرسول أو وحياة عيسى أو وحياة موسى أو شرفه أو قبر أبيه أو ما أشبه له هذا حلف بغير الله كلّه لا يجوز أو حلف بالأمانة أو الكعبة كلّ ذلك منكر .
الواجب ألا يحلف إلا بالله وحده سبحانه وتعالى أو بصفةٍ من صفاته أو باسم من أسمائه عزّ وجلّ والقرآن من كلام الله فإذا قال والقرآن أو وحياة القرآن فهذا لا بأس به لأنّ القرأن كلام الله سبحانه وتعالى , فإذا حلف بالقرآن أو قال بعزّة الله أو بعلم الله أو بحياة الله فلا بأس , صفات الله يقسم بها لكنّ المخلوقون لأ . لا يقسم بمخلوق .لا بالنبي صلّى الله عليه وسلّم وهو أشرف الخلق ولا بالكعبة ولا بالأمانة ولا بحياة فلان ولا شرف فلان ولا غير ذلك, لأنّ الرسول نهى عن ذلك , وحذّر من هذا صلّى الله عليه وسلّم وقال ابن عبد البرّ الإمام المشهور رحمه الله أجمع العلماء على أنّه لا يجوز بغير الله فيجب على المؤمن أن يحذر هذه الأيمان الباطلة يحذّر اخوانه من ذلك وأن يدعوَهم إلى أن يحلفوا بالله وحده سبحانه وتعالى


MM.ZAHRAN

محمد زهران
 
 

الْــنِّــقَــاط الْــنِّــقَــاط : 1176
السٌّمعَة السٌّمعَة : 0
الْمَشِارَكِات الْمَشِارَكِات : 465
فلسطين
الــــجـــنــــس : ذكر
العمل : جامعي
الـــهــــوايــــة : السفر
الـــمــزاج : معاكم
وسام الابداع
المشرف المميز
وسام العطاء

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

m3 رد: ما حكم الحلف بغير الله؟

مُساهمة من طرف زهرة المدائن في الخميس يوليو 28, 2011 9:07 am

بارك الله فيكوجزاك الله خيرا



زهرة المدائن
 
 

الْــنِّــقَــاط الْــنِّــقَــاط : 778
السٌّمعَة السٌّمعَة : 1
الْمَشِارَكِات الْمَشِارَكِات : 316
الامارات
الــــجـــنــــس : انثى
العمل : غير معروف
الـــهــــوايــــة : غير معروف
الـــمــزاج : بدون
وسام الابداع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى